متى علي الالتقاء بالطرف الآخر وجهاً لوجه؟

تكمن حلاوة اللقاء والاتصال على الإنترنت أنه بإمكانك تجميع المعلومات تدريجياً ومن ثم اختيار ما إذا أردت متابعة العلاقة في العالم الحقيقي. لست مضطراً للقاء أحد بغض النظر عن درجة الحميمية على الإنترنت. حتى ولو قررت تدبير لقاء، لديك الحق دائماً في تغيير رأيك. من المحتمل أن قرارك بإبقاء العلاقة على مستوى مجهول الهوية قائماً على إحساس داخلي لا يمكنك تفسيره منطقياً. ثق بنفسك وبغرائزك.

← الرجوع الى قسم المساعدة

feedback